عودة الدوري الألماني في منتصف مايو بالرغم من تسجيل اصابات في الأندية بفيروس كورونا

رابطة الدوري الألماني تؤكد عودة الدوري في منتصف مايو بالرغم من تسجيل اصابات في الأندية بفيروس كورونا
بالرغم من تسجيل أصابات جديدة بين صفوف بعض الأندية الألمانية المشاركة في مسابقة الدوري الألماني، إلا أن رابطة الدوري الألماني تؤكد على عودة المسابقة التي توقفت منذ منتصف شهر مارس الماضي بسبب تفشي فيروس كورونا في كل أنحاء البلاد في العالم، بما يضمن عودة الفاعليات الرياضية وما يتبعها من أنشطة بث تلفزيوني ومراهنات رياضية وما إلى ذلك من الفاعليات المعتادة. وجاء التأكيد على عودة فعاليات الدوري الألماني، في أعقاب الإعلان عن إصابة بعض اللاعبين في فريق دينامو دريسدن الذي يشارك في الدوري الدرجة الثانية، ووضع كافة أعضاء الفريق في الحجر الصحي لمدة 14 يوم.

الدوري الالماني وتحديات فيروس كورونا

في حين إرتفعت أعداد الإصابات بفيروس كورونا في كل كافة أنحاء المانيا وفق بياناتك منظمة الصحة العالمية، بالرغم من أن أنجيلا ميركل المستشارة الألمانية كانت قد أعلنت قبل أيام عن تجاوز البلاد المرحلة القصوى من جائحة كورونا، وأن الحكومة ستقوم بتخفيف الإجراءات الإحترازية على 16 مقاطعة المانية والسماح بعودة الأنشطة الرياضية بما فيها مسابقات كرة القدم المحلية بدون حضور الجماهير. 16 مايو المقبل هو الموعد الذي أعلنت عنه رابطة الدوري الألماني لعودة فعاليات دوري كرة القدم، والذي تم تعليقه منذ منتصف شهر مارس الماضي بعد انتشار فيروس كوفيد -19، وبهذا يصبح الدوري الألماني أول مسابقة لكرة القدم تعود للحياة في قارة أوروبا. وحددت الرابطة الكثير من الإجراءات الإحترازية التي يجب الإلتزام بها مع عودة مواجهات الدوري الألماني الدرجة الأولى والثانية، ويأتي هذا مع استمرار تسجيل اصابات فيروس كورونا بين صفوف الفرق الألمانية، حتى تطورت الأمر لوضع فريق كامل من الدرجة الثانية في الحجر الصحي لمدة أسبوعين، مما سيحرمه من استئناف مشاركته في المسابقة. واكد رئيس رابطة الدوري الألماني “كريستيان سيفيرت” في تصريحات للإعلام الألماني أن هذه الإصابات لن تكون سبب في تعطيل عودة الدوري، مضيفاً أن أي تأجيل آخر، سيكون على الفريق أن يخوض مباراتين من إجمالي 81 مباراة متبقية في الدوري، وهذا من الصعب القيام به. وأضاف كريستيان قائلاً: هدفنا هو استكمال مسابقة الدوري لهذا الموسم، ولن نقوم بتغييره، تغيير الخطة فقط كافي، وهو ما نتمنى تحقيقه مع قدوم 30 يونيو القادم”. وقال رئيس الرابطة أن حدوت إصابات بين لاعبي فرق كرة القدم كان أمر متوقع، ولا يشكل سبباً لتغيير خطة عودة الدوري، ومع ذلك لم يستبعد كريستيان التأثير السلبي لمواصلة تسجيل إصابات بين صفوف الفرق، وربما قد يتطور الأمر لتغيير شامل في الخطة الموضوعة. وفي هذا الشأن قال كريستيان: ” تسجيل اصابات بوباء كورونا بعدد كبير بين صفوف الفرق المشاركة، قد نصل معها لعدم إمكانية عودة الدوري، والأمر متعلق بالمدة الزمنية المطلوبة لإنجاز المتبقي من مباريات من الموسم”. بعد تصريحات رئيس الرابطة بساعات قليلة، أعلن معهد روبرت كوخ يوم الأربعاء الماضي، أن معدل الإصابات بجائحة كورونا قد سجل ارتفاع ملحوظ، حيث كان بنسبة 0.65% ليسجل 1.1%. وكان المعهد قد حذر أكثر من مرة نسبة انتشار فيروس كورونا يجب ألا تتجاوز الـ1% حتى يمكن السيطرة عليه، وأن الوقت ما زال مبكر لوضع توقعات مستقبلية عن الأوضاع في البلاد، ولكن الأمر يستدعي مراقبة دقيقة للأعداد التي يتم تسجيل اصابتها بوباء كورونا. الجدير بالذكر أن في بداية هذا الأسبوع قد أعلنت الرابطة عن تسجيل 10 إصابات بفيروس كورونا من بين 1724 شخص قد خضع للاختبار في كافة الأندية المشاركة في الدوري سواء الدرجة الأولى أو الثانية. وسبق هذا إعلان نادي دينامو دريسدن الذي يحتل المركز الأخير في دوري الدرجة الثانية، عن تسجيل حالتين إصابة بفيروس كورونا، وبناءاً عليه سيتم خضوع جميع أعضاء الفريق للحجر الصحي لفترة أسبوعين، مضيفاً أن هذا سيمنع الفريق من خوض المباريات المتبقية له في هذا الموسم، والتي كان مقرر له أن يستأنف أولها يوم الأحد القادم الموافق 17 مايو، أمام فريق هانوفر في إطار الجولة الـ26.

فرق الدوري الألماني وإصابات جديدة من كورونا

ونتيجة هذه الإصابات التي تم تسجيلها بين أعضاء بعض الفرق الألمانية، كانت رابطة الدوري الألماني قد وضعت برتوكول صحي حازم لعودة مسابقة الدوري، أهمها خضوع كافة أعضاء الفرق المشاركة لاختبارات دورية مع عزل أي عضو سواء كان لاعب أو فني تكون نتيجة اختباراته اجابية، مع اتخاذ كافة التدابير الاحترازية الحاسمة باستمرار، ويجب اتباع هذه الاختبارات والتدابير بشكل متواصل سواء في التدريبات أو السفر وقبل وبعد كل مباراة وغيره. ويذكر أن السبت القادم سيكون أول يوم من عودة فعاليات الدوري الألماني الدرجة الأولى، وستكون أول مباراة كرة قدم بين فريقي شالكة وبوروسيا دورتموند الذي يقف في المركز الثاني من جدول ترتيب الدوري في ديربي قوي، في حين يواجه فريق بايرن ميونخ الذي يتصدر جدول ترتيب الدوري مضيفه فريق أونيون برلين. وكان أعضاء فريق بايرن ميونخ حامل اللقب الموسم الماضي، قد دخلوا في معسكر تدريب منعزل، وهذا معناه أن كافة أعضاء الفريق سواء اللاعبين أو الجهاز الفني في عزل خاص متباعدين عن الجميع، وأفاد المتحدث باسم الفريق أنهم سيستمرون في هذا العزل حتى يوم السبت موعد استئناف المسابقة، حيث سيواجه فريق أونيون برلين. وكان الفريق قد نشر على الموقع الرسمي له، صور للاعبين في تدريبهم على الملعب الخاص بهم، وهم في مجموعتين، يقومون بالتدريبات الفردية والجماعية، مؤكدين إلتزامهم بالإجراءات الوقائية بكل حزم. وتأتي هذه الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا، بالرغم من أن دولة ألمانيا تعتبر من الدول الأقل تأثراً بفيروس كورونا من جهة عدد الوفيات. وفي نفس السياق هناك احتمالات كبيرة لعودة استئناف بعض الدوريات الأوروبية الهامة مثل الدوري الإنجليزي والإسباني والإيطالي، على غرار عودة الدوري الألماني، في حين هناك بعض الدول التي حسمت مصير الدوريات الخاصة بها مثل الدوري الفرنسي والهولندي، ومن المتوقع أن تفعل هكذا دولة بلجيكا. وكانت السلطات الإسبانية قد أعلنت عن تسجيل خمسة إصابات بين لاعبين في أندية متفرقة في أندية الدرجة الممتازة والدرجة الثانية، كما أعلنت رابطة الدوري الإنجليزي عن تسجيل ثلاثة إصابات بين لاعبي نادي برايتون المشارك في دوري الدرجة الأولى. وعلى الجانب الآخر، انطلق يوم السبت الماضي الموسم الجديد من دوري جزر فارو بدون جماهير، بعد تأخير ما يقرب من شهرين عن موعده الأساسي.

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *